آخر المشاركات

عاشوراء من نقاط قوة التشيع » الكاتب: المستغيثه بالحجه » آخر مشاركة: المستغيثه بالحجه                         مجموعه فلاتر للفوتوشوب Alien Skin » الكاتب: azizhm » آخر مشاركة: azizhm                         آهات عاشوراء. مع الحسين » الكاتب: المستغيثه بالحجه » آخر مشاركة: المستغيثه بالحجه                         هلّيت ياشهر أحزاني » الكاتب: خالد محمد مهدي الحجار » آخر مشاركة: خالد محمد مهدي الحجار                         درر الكلام من حكم الامام علي بن ابي طالب (عليه السلام) » الكاتب: زهور الخريف » آخر مشاركة: زهور الخريف                         اقبلت الينا » الكاتب: fatima » آخر مشاركة: fatima                         جيتك يا عاشور » الكاتب: fatima » آخر مشاركة: fatima                         تبديل الرايه » الكاتب: fatima » آخر مشاركة: fatima                         طفلة شهر محرم1 » الكاتب: الكف الذهبي » آخر مشاركة: الكف الذهبي                         الإمام الحسين (عليه السّلام) من الولادة حتّى الإمامة » الكاتب: ابو مصطفی » آخر مشاركة: ابو مصطفی                        
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: صيام الروح أم صيام الجسد

  1. #1
    عضو جديد
    الحالة : عبد المحسن الباوي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 13827
    تاريخ التسجيل : 05-04-2011
    المشاركات : 16
    التقييم : 10


    افتراضي صيام الروح أم صيام الجسد


    لا يخفى على ذوي الألباب أن فرائض الله تعالى إنما شُرعت لتكامل الإنسان والارتقاء به،وهذه غاية سامية تتصاغر أمامها كل الغايات ولكن في الوقت نفسه تتطلب وسيلة سامية حتى تحقق الهدف المنشود،لذا نجد أن وسائل الشريعة الغراء من عبادات ومعاملات وتعاليم تمتلك كل مقومات النهوض بواقع الإنسان والمجتمع من الظلمات إلى النور ومن تلك الوسائل الجليلة التي شرعها الإسلام العظيم للارتقاء بالإنسان في سلم التكامل هو(الصوم)هذه الفريضة العظيمة التي تربي الأرواح والنفوس على الجهاد والصبر والترفع عن الملذات الدنيوية،و لكن ينبغي الالتفات إلى أننا لكي نقطف ثمار هذه الفريضة المقدسة يجب أن يكون صيامنا روحياً أولا ً وجسديا ً ثانيا نعم لا يغفل ما لصيام الجسد وامتناعه عن المفطرات من دور في التهذيب ولذا قال الرسول-ص-(زكاة الجسد الصيام) ولكن الدور الأكبر في تحقيق أهداف هذه الفريضة في التكامل هو(صيام الروح) وهذا الأمر إذا ما فقدناه فقدنا ثمرة الصيام وذلك هو الخسران المبين قال أمير المؤمنين -ع- (كم من صائم ليس له من صيامه إلا الظمأ وكم من قائم ليس له من قيامه إلا العناء)وقال الصادق-ع-( إذا أصبحت صائما فليصم سمعك وبصرك عن الحرام وجارحتك وجميع أعضائك من القبيح)نبهنا الله وإياكم من نومة الغافلين وجعلنا الله وإياكم من المقبولين عنده بمحمد وآله الأئمة الهداة الميامين (صلوات الله عليهم أجمعين)





  2. #2
    عضو نشيط
    الحالة : بيت الاحزان غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 5138
    تاريخ التسجيل : 16-09-2010
    المشاركات : 116
    التقييم : 10


    افتراضي


    بارك الله فيكم




    مشكورين جزاكم الله خير جزاء المحسنين

    من مواضيع بيت الاحزان :


الأعضاء الذين شاهدوا الموضوع : 0

لا يوجد أسماء للظهور.

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •