شبكة الكفيل العالمية
الى

اللجنة التحضيرية لمهرجان ربيع الرسالة الثقافي العالمي الثامن تواصل أعمالها لإقامته..

ربيع الرسالة
تواصل اللجنة التحضيرية لمهرجان ربيع الرسالة الثقافي العالمي الثامن الذي تقيمه وترعاه الأمانتان العامتان للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية تحت شعار:(الرسول الأعظم "صلى الله عليه وآله" رحمةٌ مهداة وسبيلُ نجاة)، ويستمر لثلاثة أيام من(15-17ربيع الأول 1435هـ) الموافق لـ(17-19 كانون الثاني 2014م)، وذلك احتفاءً وتخليداً لذكرى ولادة خاتم النبيين وسيد المرسلين محمد(صلى الله عليه وآله)، وحفيده الإمام جعفر الصادق(عليه السلام).
نائب رئيس قسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العباسية المقدسة وعضو اللجنة التحضيرية للمهرجان السيد عقيل عبدالحسين الياسري بيّن لشبكة الكفيل: "نتيجة لما حقّقه المهرجان من نجاحات مستمرة ومتواصلة في دوراته السابقة، إضافة لصداه الواسع داخل وخارج العراق وبين الأوساط الدينية والأكاديمية والاجتماعية، وهذا يتطلّب بذل المزيد من الأعمال الإضافية وتظافر جميع الجهود من أجل الخروج بمهرجان يليق بهذا المُسمّى العظيم أوّلاً وبالعتبتين المقدستين ثانياً، لذلك عمدت اللجنة التحضيرية والمُشكّلة من العتبتين المقدستين على عقد جملة من الاجتماعات تمخّض عنها انبثاق لجان فرعية تأخذ على عاتقها تنفيذ ما يتمّ إقراره والاتفاق عليه على أرض الواقع، ومن هذه اللجان: (الإعلامية والعلاقات والضيافة والتنظيمية والفنية والإدارية وغيرها)، كما تمّ توجيه الدعوات للمشاركين وضيوف المهرجان من داخل وخارج العراق من رجال الدين والمفكّرين والأدباء والشعراء وقرّاء القرآن إضافة للأكاديميين والفنانين".
وأضاف: "كذلك تمّ التنسيق مع مركز البحث والتطوير في وزارة التعليم العالي العراقية من أجل مناقشة مؤتمر الأكاديميين والذي يعتبر أحد أهم فقرات مهرجان ربيع الرسالة، حيث سيُعقد المؤتمر تحت شعار: (بالنور المحمدي نكتب.. نبدع.. نتصدّى..) وبالتعاون مع جامعة بغداد بعد أن كان في الدورة السابقة مع جامعة بابل، وسوف تتمّ خلاله مناقشة عدد من البحوث التي تتمحور حول شخصية الرسول(صلى الله عليه وآله) وحفيده الإمام الصادق(عليه السلام) وقد وصل عدد البحوث المشاركة في المهرجان الى أكثر من(78) بحثاً من داخل العراق وخارجه، وأخذت اللجنة المشرفة على اختيار هذه البحوث على فلترتها واختيار الأنسب والأصلح منها".
مضيفاً: "كذلك اتُّفِق على تحديد أماكن انعقاد كل فقرة من فقرات المهرجان بدءً من حفل الافتتاح لغاية اختتام المهرجان مروراً بمؤتمر الأكاديميين والأماسي القرآنية والشعرية ومعرض اللوحات الفنية والتشكيلية".
يُذكر أن مهرجان ربيع الرسالة العالمي يُعتبر من المهرجانات الكبيرة التي تحتضنها وترعاها الأمانتان العامتان للعتبتين المقدستين الحسينية ‏والعباسية، كجزء من نشاطاتهما في تثقيف المجتمع وزيادة وعيه الديني والفكري، وإن فعالياته تكون حافلة بالفكر والمعرفة والتنوع من خلال البحوث الأكاديمية الرصينة والدراسات الحوزوية ومعرض الفنون ‏التشكيلية، هذا وقد شهد مهرجان العام الماضي حضوراً أكاديمياً لشخصيات علمية وأكاديمية وإسلامية من كافة ألوان الطيف العراقي إضافة إلى جلسات مفتوحة ونقاشات مع ‏الحاضرين.‏‎
تعليقات القراء
1 | اسعد موحان | السبت 11/01/2014 | العراق
بسمه تعالى السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الاخوة الاعزاء في اللجنة التحضيرية لمهرجان ربيع الشهادة وفقكم الله لكل خير ودمتم في خدمت محمد وال محمد لاشك ولا ريب ان تلك المهرجانات لها اثر ايجابي واضح في كل المجالات ومنها بالخصوص مجال التربية والتعليم ، ولا يخفى عليكم بان الاهداف المرجوة من اقامة تلك المهرجانات الثقافية يكون تاثيرها اكبر وتؤتي اكلها بشكل فاعل جدا حين اشراك بعض النخب التربوية الذين يكون تاثيرهم كبير على المدارس كونهم في محك وتواصل مع التلاميذ والطلبة جيل الغد . وياتي ذلك من خلال نقل تلك التجربة وفعالياتها وما يطرح فيها الى مدارسنا ، بمعنى ان التربوي الذي يحضر لهذا المهرجان سيكون سفير لذلك المهرجان في مدارس محافظته . لذا اقترح توجيه الدعوة لبعض نقابات المعلمين في المحافظات المهتمة بهكذا موضوع مع خالص الاعتزاز والتقدير . اسعد موحان شدود رئيس لجنة الثقافة والاعلام / نقابة المعلمين فرع ذي قار 07816102372 عنوان الفيس بوك ( Asaad M Shadod ) أو ( نقابة المعلمين العراقيين - فرع ذي قار‏ )
الرد :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تم إيصال التعليق الخاص بك إلى اللجنة التحضيرية للمهرجان
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: